الوسوم

, , , , , , , , , ,

وصلني ألبوم صور جوّية عن سوريا عالية الدقة، فهمت أنها قديمة قدم الاستعمار الفرنسي، الصور [على ذمة المصدر] قام بتصويرها أحد طياري الاحتلال، له هوس بالتصوير وذلك أثناء جولته فوق سوريا ولبنان، ثم هناك صور من الأرض تبدو أنها من جولات أخرى له.

الصور ملتقطة بكاميرا رقمية عالية الدقّة عن الألبوم الأصلي، كان يحمله رجل فرنسي طاعن بالسن هو ابن ذلك الطيّار، حيث قرر زيارة الأماكن التي حلّق والده فوقها. [يا أخي الفرنسيين عندهم مراااااق].

طبعاً لأن اتصالي سريع جداً، اضطررت لضغط الصور عن حجمها الأصلي، وان تسنت لي فرصة سأقوم بتحميل الصور الأصلية لاحقاً.

يبدو أن الر�لة الجوية كانت طائرتين لا أدري بالضبط ما هو نوعها لكن يمكنك مشاهدة رجل يقبع خلف القمرة

يبدو أن الرحلة الجوية كانت طائرتين لا أدري بالضبط ما هو نوعها لكن يمكنك مشاهدة رجل يقبع خلف القمرة، ربما يحمل رشاش أو كاميرا أخرى

يمكنك مشاهدة قلعة حلب [في الصورة بالأسفل]، ومشاهدة أنه ما من شوارع مزفتة كما هي اليوم، هذه الشوارع التي تعتبر خطأ استراتيجي جسيم، التي تم تصميمها على شكل + مخترقة جسد المدينة القديمة ونسيجها المتكامل، واليوم تبذل محافظة حلب بالتعاون مع جهات دولية جهوداً جبارة لاعادة المنطقة إلى ما كانت عليه وتحويل المدينة القديمة إلى منطقة راجلة مليئة بالفنادق والمطاعم، خصوصاً بعد تصنيف قلعة حلب ومدينتها كمنطقة من مناطق التراث العالمي.

قلعة �لب من الجوّ سنة 1924

قلعة حلب من الجوّ سنة 1924

في الصورة التالية يمكنك مشاهدة حدود المدينة التي تنتهي عند الأفق، اليوم ينتهي الأفق ولا تنتهي حدود المدينة، طبعاً الجهة التي تنتهي فيها حدود المدينة هي جهة مهملة في ذلك الزمن لم يتوسع البناء فيها، إذ أن حلب كانت متسعة ذلك الوقت حتى منطقة الجميلية.

قلعة �لب من الجهة الخلفية

قلعة حلب من الجهة الخلفية

في الصورة التالية لاحظ مدخل القلعة، لا سقف له!!، هل من أحد لديه معلومات عن ذلك، على حد علمي أن قاعة العرش هي معادة الترميم، وأن سقفها الخشبي أيضاً معاد الترميم لكن لم أكن أدري أن قاعة العرش سقفها الحجري منهار!!، من خلال غوغل ايرث يمكنك الاطلاع على أن سقف قاعة العرش مختلف اللون عن السقف الآخر، أيّ أنه تم اعادة ترميم القاعة بالكامل.

قلعة �لب وسقف قاعة العرش، لا�ظ الظل لتتأكد أنه ما من سقف لدى قاعة العرش

قلعة حلب وسقف قاعة العرش، لاحظ الظل لتتأكد أنه ما من سقف لدى قاعة العرش

من خلال صورة غوغل ايرث والتي تعود لسنة 2007 المقارنة بين مدخل القلعة اليوم ومدخلها في ذلك الوقت، حيث لا سيارات ولا أيّ آلية تذكر.

قلعة �لب من غوغل ايرث 2007

قلعة حلب من غوغل ايرث 2007 لاحظ موقع السهم الذي يدل على قاعة العرش وسقفها

طبعاً الصور القديمة من زمن الاستعمار وقد افترضت مسبقاً أنها من سنة 1924 كون هكذا وصلتني، وكما قلت هناك الكثير من الصور لأماكن في سوريا وعلى ما أعتقد من لبنان، فلتعذروني، لن أتمكن من عرضها جميعاً، عدا عن أنني بالكاد أدركت بعض الصور، فأنا نفسي لم أتمكن من التحليق حول سوريا وحتى الآن لا أعرف شيء عن آثار وطني وبلادي، ولم تسنح لي الفرصة بزيارة جميع تلك الآثار، خصوصاً المنطقة الشرقية.

دعونا ننتقل إلى دمشق، وإلى جامعها الأموي، لاحظ تواضع الأبنية حول الجامع، صراحة لا يمكنني الجزم بمقدار التغيير الحاصل، لكن في آخر مرة زرت الجامع كان بالكاد واضح في زحمة الأبنية المحيطة به.

الجامع الأموي - دمشق 1924

الجامع الأموي - دمشق 1924

ننتقل إلى حماه وإلى نواعيرها، من خلال الصورة وآخر زيارة لي للحديقة التي تضم نواعير حماه اليوم، أقول لكم التغيير مرعب، أصبحت النواعير جزء من الحديقة العامة، والنهر تم احتوائه ضمن مسار محدد العرض، ربما أنا مخطىء لكن هذا ما كان انطباعي عند المقارنة.

نواعير �ماه الرائعة

نواعير حماه الرائعة

أخيراً ما ان انتهيت من الصور شعرت بنوع من الحزن، لا أدري لماذا؟، ربما ان تسنت لي فرصة انترنت أسرع سأقوم بتحميل الصور على فليكر، حسابي في فليكر منذ سنوات دون أي صورة تذكر.

Advertisements